الأحد 24 أكتوبر 2021
المشرف العام
محمود المملوك

سكان مقابر السيدة عائشة يستغيثون بالرئيس: السقف وقع علينا بسبب الرعد

استغاثت إحدى أسر منطقة المقابر بالسيدة عائشة، والذين يعيشون وسط صمت بجانب الأموات. 
 

قالت إحدى سكان مقابر السيدة عائشة: أنا بقالي 30 سنة عايشة في المقابر، ومليش أي مصدر رزق، وأسرتي مكونه من 8 أفراد ومعايا أطفال صغيرين بيموتوا بسبب المطرة.

وأضافت: بقايا السقف بتقع علينا في الشتا بسبب المطر مش بنعرف ننام طول الليل، ومش لاقين مكان يحمينا في الشتاء. 
وأوضحت السيدة أنها تعيش وسط مقابر السيدة عائشة، وتعاني في فصل الشتاء، بسبب سقوط سقف منزلها، فلا يوجد لديها ما يحميها هي وأطفالها، من أمطار وبرد الشتاء، مشيرة إلى أن أطفالها لم يدخلوا المدارس بسبب عدم وجود مصدر دخل لها يسمح بتعليمهم. 

وأضاف ساكن آخر: أنا بعاني في الشتاء والمطرة كلها بتنزل عليا أنا وأسرتي، والشتا اللي فات السقف وقع علينا بسبب الرعد، ومتبهدلين من وقتها. 

واختتم أهالي منطقة مقابر السيدة عائشة حديثهم، مناشدين الرئيس عبد الفتاح السيسي، ووزيرة التضامن، لتوفير لهم سكن آمن: قائلين: عايزين حياة كريمة، أي مكان يأوينا من برد ومطرة الشتاء.

                     
                                   

ﺗﻔﻀﻴﻼﺕ اﻟﻘﺮاء