الخميس 08 ديسمبر 2022
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة

عضو نقابة أطباء القاهرة عن طرح حبوب منع حمل للرجال: مفعولها 10 سنوات وأضرارها الجانبية كبيرة | بث مباشر

كشفت تقارير طبية عالمية، إمكانية استحداث وسائل جديدة  لمنع الحمل  من خلال طرح حقن للرجال وليست للنساء، وهو ما أثار الجدل عبر كثير من مواقع التواصل الاجتماعي.

طرح حقن منع الحمل للرجال 

بدوره، قال الدكتور يحيى دوير، المتحدث الإعلامي لنقابة أطباء القاهرة وعضو مجلس النقابة، إن فكرة منع الحمل من خلال الرجال هي فكرة قديمة وليست جديدة وتمت من خلال استخدام الواقي الذكري منذ القرن السابع عشر وحتى الآن، وكذلك استخدام لبوس مهبلي لقتل الحيوانات المنوية وعدم وصولها إلى الرحم، واستخدام العمليات الجراحية للرجال التي تتسبب في منع الحمل، ويتم استخدامها بشكل كبير في كثير من الدول.

وأشار إلى أن إحدى الشركات الهندية ستطرح خلال عام لقاح جديد عبارة عن كبسولات تؤخذ من خلال الفم للرجال لمنع الحمل، مشيرا إلى أن البحث العملي للكثير بدأت بشكل كبير منذ السبعينيات للبدء في التفكير في إيجاد حلول جديدة لمنع الحمل من خلال الرجال ومنها تقليل الحيوانات المنوية.

وأكد أن اللقاح الجديد به الكثير من التأثيرات والتساؤلات والتي من أهمها عدم منع قدرة الحيوانات المنوية للرجال لمدة 10 سنوات كاملة، مؤكدا أن التساؤل الأهم هو إمكانية قدرة الرجال على الإخصاب بعد انتهاء تلك المدة، وعدم إنتاج لهرمون الذكورة وغيرها من الأضرار الأخرى.

وأوضح أن تلك اللقاحات الجديدة لمنع الحمل عند الرجال، ستؤثر بشكل كبير على العلاقة الزوجية، إن لم تمنعها في كثير من الأحيان لعدم وجود الرغبة والقدرة على ذلك.

                     
                                   

ﺗﻔﻀﻴﻼﺕ اﻟﻘﺮاء