السبت 25 سبتمبر 2021
المشرف العام
محمود المملوك

وُلد بالسجن وأجبره والده على التسول.. من هو بدر طفل المقطم؟

عثر أحد الأشخاص على طفل يبدو عليه ملامح القلق بقطار الإسماعيلية، وبالحديث معه تبين أنه يحاول الهروب من والده بسبب تعديه عليه وضربه، وإجباره على التسول بشوارع العاصمة، اصطحب الشخص الطفل وعاد به إلى القاهرة، وسلمه إلى الجهات المختصة، وعُرف بطفل سجن المقطم.

وُلد بدر في سجن القناطر للنساء، وقضى به 3 أعوام بعد حبس والدته بتهمة الاشتراك مع زوجها في الاتجار بالمواد المخدرة، وقضت المحكمة بحبسها 11 سنة أثناء حملها بالطفل بدر، وعاش بدر أول 3 سنوات من عمره لم يعلم أن هناك حياة أخرى خارج السجن، يعتقد أن السجن هو العالم أجمع، وأن الدنيا كلها عبارة عن نساء ولا يوجد ذكر غيره.

وبعد ولادته 3 أعوام قررت إدارة السجن قررت إيداعه بأحد دور الرعاية، بعد انتهاء فترة حضانته، وفور خروجه اكتشف أن هناك عالم حقيقي، وأن عالمه السابق كان سجنًا، وبسبب ذلك انتابه الرعب عند رؤية رجال آخرين غيره، أشكال المباني والسيارات والأشخاص أخافته حتى الصراخ.

وقضى في دور الرعاية 8 أعوام، حتى خرج والده من السجن وأخرجه من الدار، وأجبره والده على التسول وتعدى عليه وأصابه في جسده ورأسه، ليقرر بدر الهروب إلى حيث لا يعلم، مستقلًا قطار الإسماعيلية، وبعد عرض مشكلته قررت الجهات المعنية إعادة بدر إلى دار الرعاية، والتحقيق مع والده في واقعة الاعتداء والتسول.

ﺗﻔﻀﻴﻼﺕ اﻟﻘﺮاء