الإثنين 23 مايو 2022
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة

عارضت دخولي الفن وتوفيت قبل ماتشوف نجاحي.. أشرف عبد الباقي يتحدث عن والدته في برنامج أحلى كلام

 انطلقت أولى حلقات برنامج أحلى كلام، الذي يقدمه الفنان والمطرب أحمد فهمي، اليوم الجمعة الموافق 28 يناير، في تمام الساعة العاشرة مساءً، على شاشة فنوات الحياة.

واستضاف أحمد فهمي في أولى حلقات برنامجه الجديد، أحلى كلام، الفنان أشرف عبد الباقى، الذي بدأ الحلقة بغناء مونولوج عيني علينا يا أهل الفن للفنان الكوميدي الراحل إسماعيل ياسين.

طفولة الفنان أشرف عبد الباقي والمسرح 

وبما أن بداية الفنان أشرف عبد الباقي، الفنية كانت من المسرح، تحدث عن أول مرة وقف فيها على خشبة المسرح، وقال: أول مرة أروح مسرح كان مع واحد صاحبي، في 3 إعدادي، وعجبني جو المسرح، وفي أول يوم ليا في المدرسة الثانوية روحت اشترك في المسرح وكنت متحمس، وخلال المرحلة الثانوية قدمت أكثر من عرض مسرحي.

أما عن إحساس مواجهة الجمهور لأول مرة على خشبة المسرح، وصفه الفنان أشرب عبد الباقي بأسنة إحساس ممتع لكنه صعب وله رهبه، مشيرًا أنه كان يخشى أن ينسي النص المسرحي، وقال: في البداية كنت خايف أنسى والمخرج أو الجمهور ضايق مني، لكن بعد فتر من الممارسة، قدرت أتخطى الخوف وكان بيتقال عليا رجله ثابته على المسرح، كدليل على الثقة بالنفس والتمكن.

معظم الفنانين في بدايتهم، لم يتخذوا الفن السبيل الوحيد لكسب الرزق، ومن هنا جاء سؤال أحمد فهمي، للفنان أشرف عبد الباقي، عن الهن التي عمل بها مع التمثيل أو بجانبه.

وأوضح الفنان أشرف عبد الباقي، أنه في فترى الثانوية كان يمتلك ورشة للحدادة والألومنيوم، وفي مرحلة الجامعة كان يمتلك معرض للديكور والمقاولات، وكان ذلك بجانب التمثيل، مضيفًا: كنت بشوف شغلي بالنهار، وبمثل بليل، وعمر ما تخيلت إن الهواية بتاعتي تتحول لمهنة.

بداية مشوار أشرف عبد الباقي وهنيدي وعلاء ولي الدين

وتحدث الفنان أشرف عبد الباقي، بداية تعارفه بالفنان محمد هنيدي، والراحل علاء ولي الدين، وذكر أن بدايتهم في المسرح كانت متشابهة في الأدوار والتوقيت، حيث إنه كان يعرض مسرحية باسم "خشب الورد" يقوم من خلالها بدور عسكري، وخلال تواجده في النقابة لاستخراج التصريحات تعرف على الفنان الراحل علاء ولي الدين الذي كان متواجد في النقابة لنفس الأمر، في أيام عرض مسرحيته "مطلوب للتجنيد" والذي يجسد بها شخصية عسكري، وبعد تعارفهما حدثه الأخير عن فنان صاعد يعرض مسرحية باسم العسكري الأخضر، ويجسد من خلالها شخصية عسكري، ومنذ ذلك الوقت تعرف الثلاثي على بعضهما، وأصبحا أصدقاء، حتى انتقل الفنان لراحل علاء ولي الدين إلى جوار ربه، وأكمل حلمه صديقاه وأصبحوا رموزًا للكوميديا.

معارضة والدة أشرف عبد الباقي للفن

أشار الفنان أشرف عبد الباقي، أن والدته عارضت دخوله مجال الفن، خلال فترة الثانوي، بسبب خوفها أن يهمل دروسه، حتى أنها طلبت من شقيقه الأكبر التدخل لإقناعه بأن يترك المسرح والالتفات لدروسه، ولكن أتت الريح عكس ما تشتهى الأم، واستطاع أشرف عبد الباقي أن يقنع شقيقه الأكبر بالفن، وقال: قلت لأخويا إن في المسرح أنا بمثل باللغة العربية الفصحى، ولازم أكون متقنها، ويعني أنا في وقت الفراغ بتعلم، مش بقف على الناصية.

وبدأت والدته، الاقتناع بموهبته، عندما حضرت أول عرض مسرحي، يقدم من خلاله دور البطولة في مسرح الهواة، حيث انبهرت بأدائه، وإتقانه اللغة العربية الصحيحة، وتفاعل الجمهور وتأثرهم معه، لكن توفيت والدته قبل أن تشهد نجاحاته، وأضاف أشرف عبد الباقي: والدتي توفت قبل ما أدخل عالم الاحتراف في الفن، والدي هو اللي شاف نجاحي.

                     
                                   

ﺗﻔﻀﻴﻼﺕ اﻟﻘﺮاء