الأحد 26 يونيو 2022
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة

حكم تاريخي.. خالد عليش يعلق على قرار محكمة الأسرة رؤية ابنته 11 ساعة كل أسبوع | فيديو

حصل  خالد عليش، على حكما لصالحه من محكمة الأسرة بمدينة 6 أكتوبر، وألزم الحكم مطلقته بتمكينه من رؤية صغيرته لمدة 11 ساعة أسبوعيا يوم الجمعة، وذلك بعد محاولاته رؤيتها بطريقة ودية لكن باءت جميع المحاولات بالفشل.

خالد عليش يحصل على حكم برؤية ابنته 

ترجع وقائع الدعوى، إلى أنه بعد انفصال عليش عن طليقته، أراد حل الأمور بطريقة ودية فحرر عقد اتفاق مع طليقته وأسرته، قرر فيه التزامه بكافة نفقات ومصاريف الطفلة الصغيرة، مقابل السماح له برؤية ابنته بطريقة أدمية، وبعيدًا عن مراكز الرؤية، وتابعت الدعوى أنه رغم التزام خالد عليش بتنفيذ ما تم الاتفاق عليه خلال العقد، إلا أنه فوجئ بمطلقته ترفض تنفيذ بنود العقد، وأرادت أن تكون الرؤية في مركز شباب، وهو ما يضر به وبطفلته الصغيرة، ما جعله يلجأ لمحكمة الأسرة.

وعلق الفنان خالد عليش، على حصوله على حكم برؤية ابنته 11 ساعة فقط بشكل أسبوعي يوم الجمعة، معربًا عن سعادته الكبيرة بهذا الحكم، الذي يمكنه من رؤية ابنته مرة أخرى بشكل رسمي كل أسبوع.

ونشر عليش منشورًا عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، قائلًا: النهاردة أنا خدت حكم تاريخي يا رب يتنفذ على خير، وتاريخي لأنه أحسن حكم ممكن أخده في ظل ظروف قانون الأسرة السيئ لحين تعديله، واللي طلع الحكم قاضي، مش واحد صاحبنا فده معناه إن الراجل قرأ، وفهم.

وتابع خالد عليش: لكن جه الوقت اللي أقول فيه اللي جوايا، حسبي الله ونعم الوكيل، أنا خصيم لكل واحد أو واحدة حتى يوم الحساب، ساعدو بشكل مباشر أو غير مباشر أني ما أشوفش بنتي بطريقة إنسانية، كل حد كبير أو صغير، جريت وراه بالمكالمات عشان أشوف أي حلول ودية، حتى الحركات والجروبات النسوية اللي بيدافعو عن الست وخلاص.

وأضاف عليش: أي حد بيكتب تعليق، وهو مش فاهم حاجة، فاض بيا الكيل والعمر بيعدي، واستحملت الكثير من الاتهامات الباطلة، وعلاقتي ببنتي بتبوظ يوم بعد يوم، وأنا ملتزم بكافة الالتزامات المادية ناحيتها، من أول يوم كاملة وزيادة كمان عن المستوي المادي والاجتماعي اللي عايشين فيه.

وكتب قائلا: ومع ذلك استحملت كتير ومردتش.. أنا لا حول لي ولا قوة حاولت مع كل الحلول الرسمية وغير الرسمية.. لكن تعبت من اللف في دوائر مغلقة.

                     
                                   

ﺗﻔﻀﻴﻼﺕ اﻟﻘﺮاء