المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة

أشهر بائعة أسماك بالسويس: كل اللي بتمناه إني أتعالج وأختم حياتي بزيارة النبي| بث مباشر

تمثل قصة كفاح أم محمد، من محافظة السويس، أشهر وأقدم بائعة أسماك بشوارع السويس، نموذجا مشرفا، حيث تبدأ يومها فجرا وتظل طوال اليوم تبيع الأسماك في محاولة لإعالة أسرتها.

قصة كفاح أم أحمد أشهر بائعة أسماك بالسويس

قالت أم أحمد إنها فقدت زوجها منذ 17 عاما، وإنها تكافح لإعالة أسرتها، مشيرة إلى أنها تكافح في بيع الأسماك منذ 40 عاما، وأنها بدأت في العمل ببيع الأسماك بالذهاب إلى البحر وصيد الأسماك ثم بيعها بسوق الأسماك بالسويس، مضيفة: اشتغلت وعارفت كتير وتعبت كتير، ونفسي أختم حياتي بزيارة الرسول صلى الله عليه وسلم.

وأشارت أم أحمد إلى أنها منذ وفاة زوجها وهي تكافح لإعالة بناتها الاثنين، على الرغم من أنها تعاني من مشاكل في صحتها، منها انسداد في شرايين القلب، مضيفة: مش قادرة أعالج نفسي ومفيش معايا فلوس للعلاج.

وتابعت أم أحمد أنها على الرغم من ظروفها الصعبة إلا أنها دائما ما تساعد المحتاجين، وإذا جاءها أحد الأشخاص يريد الأسماك فإنها تعطيه بدون مقابل، مضيفة: مبحبش أرد حد.. وكل اللي بتمناه إني أتعالج وأزور بيت الله الحرام، وأسدد ديوني.

واستكملت أم أحمد أنها تحافظ على صلاتها وتدعو جميع السيدات للكفاح والعمل وألا تنتظر شيئا من أحد، موضحة أنها أقدم بائعة أسماك بسوق الأنصاري للأسماك بالسويس.