المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة

إبراهيم الدراوي: الموقف المصري من فلسطين تاريخي ومشرف.. وهدية أمريكا لطفل غزة 6 كجم متفجرات| بث مباشر

قال الكاتب الصحفي إبراهيم الدراوي، المتخصص في الشأن الفلسطيني الإسرائيلي، إن الدور المصري تجلى خلال الأزمة الحالية بشكل كبير في دعم كبير وغير مسبوق للأشقاء في قطاع غزة، مشيرًا إلى أن الدليل هو الدعم الكبير القيادة السياسية في مصر والرئيس عبد الفتاح السيسي والذي وصف القضية الفلسطينية خلال تصريحات له بأنها: قضية القضايا.

الكاتب الصحفي إبراهيم الدراوي: الجيل الحالي لديه وعي حقيقي بالقضية الفلسطينية

وأكد الدراوي، خلال تصريحاته التليفزيونية ببرنامج قعدة مع مادلين، والذي تقدمه الفنانة مادلين طبر، بأن الموقف المصري منذ بداية الأحداث وما تلاها من تبعات وهو يوصف بأنه لا يوجد به خطأ واحد من حيث الموقف أو التصريحات من كافة مؤسسات الدولة الداعمة لحق الشعب الفلسطيني في الحصول على حقوقه المشروعة.

وأشار الكاتب الصحفي إبراهيم الدراوي، إلى أن الموقف المصري الرسمي المشرف لدعم القضية الفلسطينية يتم تأييده بشكل كبير من خلال الشارع المصري، مشددا على أن المظاهرات التي جابت الشوارع في كافة محافظة مصر، تؤكد أن الجيل الحالي لديه وعي حقيقي بالقضية الفلسطينية وأنها لم تموت كما ادعى البعض، كما أنها داعمة لقرارات الدولة المصرية.

وأوضح أن الموقف المصري قوي للغاية خاصة بعد الدعم الكبير من الشارع والتفويض من البرلمان للقيادة السياسية باتخاذ ما يلزم لحماية الحدود المصرية، لافتا إلى أن هذا الدعم الكبير والغير مسبوق ساهموا لأن يكون الموقف المصري قوي للرد على أي محاولات لتهجير الفلسطينيين من أراضيهم إلى أي مصر أو إلى الأردن، وهو ما يعني بالتبعية إنهاء القضية وهو ما رفضته القاهرة رفضا قاطعا.

وأضاف أن ما يحدث بحق الشعب الفلسطيني من استهداف المدنيين من قبل الجيش الإسرائيلي هو انتقام غاشم وغير مبرر، وبعد مرور أكثر من 20 يوما على القصف المتواصل للمدنيين يمكن أن يوصف بأن نصيب الفرد تصل إلى 6 كيلو جرام من المتفجرات، مشيرا إلى أن هذه هي هدية الولايات المتحدة والدول الخمس الغربية الداعمة.

وشدد على أن حكومة بنيامين نتينياهو المتخبطة لليها مسار لدخول غزة لكنها لن تجرؤ على الدخول إلى قطاع غزة خوفا من المقاومة، والدليل الخسائر اليومية التي يتلقها جنوده ممن حاولوا الاقتراب فقط، مؤكدا أن الشعب الفلسطيني هو المقاوم الأول للاحتلال الإسرائيلي والدليل قوة شكيمته ورفضهم القاطع للتهجير.