المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة

شربوا فينيك وكولور.. فتاتان تتخلصان من حياتهما بتناول مواد كميائية سامة بقنا | بث نباشر

اتشح مركز أبو تشت في محافظة قنا، اليوم الخميس، بالسواد بعد قدوم فتاتين مقيمتين في قريتين مختلفتين على إنهاء حياتهما، عن طريق تناول مواد كميائية أدت لوفاتهما. 

فتاتان تتخلصان من حياتهما بقنا 

وتعود تفاصيل الواقعة الأولى لقدوم فتاة مقيمة في قرية حمران بمركز أبو اتشت على التخلص من حياتها عن طريق تناول مادة سامة، وتم نقلها إلى المستشفى على الفور، وبعد مرور ساعتين تقريبًا تلقت المستشفى جثمان فتاة أخرى أنهت حياتها بنفس الطريقة أيضا، وأفاد تقرير المستشفى بأن الفتاتين تناولتا مواد كميائية سامة فينيك وكولور.

وتعود تفاصيل الواقعة، لتلقي اللواء مصطفى مبروك درة، مساعد وزير الداخلية مدير أمن قنا، إخطارا من غرفة العمليات يفيد بورود بلاغ باستقبال مستشفى أبوتشت المركزي لفتاتين أنهيا حياتهما بتناول مادة سامة.

وبالانتقال والفحص تبين استقبال مشرحة مستشفى أبوتشت المركزي جثة فتاة تبلغ من العمر 17 عاما، مقيمة قرية الحمران، وأخرى تبلغ من العمر 19 عاما، مقيمة بمدينة أبوتشت، لقيتا مصرعهما إثر تناولهما مادة سامة بقصد الانتحار.

وفي سياق منفصل، شهد حي البارودية، التابع لقسم شرطة أول الفيوم في محافظة الفيوم، تخلص أرملة تدعى “رحاب. ش “ 44 عاما، من حياتها باستخدام قرص حفظ القمح السام المعروف بـ الحبة الفسفورية السامة ”حبة الغلة”، وفشلت محاولات إنقاذها بعد أن نقلتها أسرتها إلى أحد المستشفيات، لكنها كانت قد لفظت أنفساها الأخيرة.