الخميس 02 ديسمبر 2021
المشرف العام
محمود المملوك

بعد حظر بريطانيا لحركة حماس.. كيف كان الرد الفلسطيني والإسرائيلي؟ | فيديو جراف

أعلنت بريتي باتل، وزيرة الداخلية البريطانية، أن حركة حماس منظمة إرهابية، وكل من يدعم الحركة، أو يرفع علمها سيحاسب قانونيًا، كما وصفت وزيرة الداخلية البريطانية، حركة حماس، أنها معادية للسامية، وتملك قدرات إرهابية واضحة، تشمل امتلاك أسلحة كثيرة ومتطورة، فضلًا عن منشآت لتدريب إرهابيين. 

وأوضحت وزيرة الداخلية البريطانية، أن الحكومة حظرت حماس، بموجب قانون الإرهاب، ما يعني أن أي شخص يعبر عن دعمه للحركة، أو يرفع علمها أو يُرتب لقاءات لها، سيضع نفسه تحت طائلة القانون. 

ومن جانبه أبدى نفتالى بينيت، رئيس وزراء إسرائيل، كل الترحيب بإعلان بريطانيا، أن حركةَ حماس الفلسطينية منظمة إرهابية، واصفًا إياها بـ الجماعة المتطرفة، وأنها تستهدف الإسرائيليين الأبرياء، وتسعى إلى تدمير إسرائيل. 

أما عن الرد الفلسطيني، فـ أعلنت الخارجية الفلسطينية، إدانتها لقرار الحكومة البريطانية، بتصنيف حركة حماس منظمة إرهابية، وقالت إن هذا القرار اعتداء غير مبرر، على الشعب الفلسطيني، الذي يتعرض لأبشع أشكال الاحتلال والظلم، والذي أسس له وعد بلفور، وطالبت بريطانيا بالتراجع عن القرار، الذي سيعطل الجهود المبذولة، لتثبيت التهدئة وإعادة إعمار غزة. 

                     
                                   

ﺗﻔﻀﻴﻼﺕ اﻟﻘﺮاء