الأحد 21 أبريل 2024
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة

بحضور آلاف الزوار.. لحظة تعامد الشمس على وجه رمسيس الثاني بمعبد أبو سمبل

حضر آلاف الزائرين إلى معبد أبو سمبل في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، لرؤية ظاهرة فلكية نادرة وهي تعامد الشمس على وجه رمسيس الثاني في معبده الكبير بأبو سمبل.

واستقبل الدكتور محمد عناني، وزير الآثار، واللواء أشرف عطية، محافظ أسوان، آلاف السائحين الأجانب في مطار أبو سمبل، الذين أتوا لحضور هذه الظاهرة، ورؤية تعامد الشمس.

كما شددت القوات الأمنية بمدينة أبو سمبل على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية، وتنظيم دخول المواطنين من السائحين والمصريين إلى المعبد، وعدم السماح لأي مواطن الدخول دون ارتداء كمامة، بالإضافة إلى تأمين مداخل ومخارج المعبد.

وظاهرة تعامد الشمس هي ظاهرة فلكية فرعونية تحدث مرتين فقط في العام، إحداهما في 22 أكتوبر، والأخرى في 22 فبراير، وفيها تتعامد الشمس على وجه رمسيس الثاني داخل معبد أبو سمبل.

كما حرصت القوات الأمنية على تزويد المعبد لـ 64 كاميرا من كاميرات المراقبة، لرصد حركة الزائرين، وتقديم كل الوسائل للتسهيل عليهم.