الأحد 05 ديسمبر 2021
المشرف العام
محمود المملوك

بث مباشر| جرعة ثالثة للقاح كورونا قريبًا لهذه الفئات في مصر.. وتحذير مهم من الحكومة

طرح الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، خلال اجتماع مجلس الوزارة اليوم برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، نتائج دراسة أجرتها المملكة المتحدة لمتابعة التأثير المباشر وغير المباشر لبرامج التطعيم على معدل انتشار مرض كورونا المستجد والوفيات، والتي أثبتت أن اللقاح يقلل التعرض لخطر الإصابة بفيروس كورونا، ودرجة انتشاره، ومعدل الوفيات بهذا المرض.

ولفت عبد الغفار إلى أنه ثبت انخفاض معدل وفيات مرضى فيروس كورونا المستجد بمصر، ويقل المعدل أكثر كلما زاد معدل التغطية باللقاح المضاد للفيروس، وفي المقابل كانت نسب الوفيات العالية لمن لم يتم تطعيمهم.

وسرد الوزير نسب الوفيات في عدد من المحافظات، والتي تؤكد ما أشارت إليه الدراسة، بارتفاع نسب الوفيات بين من لم يتم تطعيمهم، وانخفاضها بين من حصلوا على التطعيم. 
كما عرض الدكتور خالد عبدالغفار الموقف الحالي للتعاقد والتوريد واستهلاك لقاحات فيروس كورونا المستجد، لافتًا إلى أنه تم توفير نحو 80.5 مليون جرعة من مختلف أنواع اللقاحات المعتمدة عالميًا، سواء اللقاحات تامة الصنع أو التي تم جلبها كمواد خام للتصنيع المحلي.

وفيما يتعلق بالموقف التنفيذي للتطعيم باللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد، أوضح الوزير أن إجمالي التطعيم باللقاح المضاد لفيروس كورونا بلغ نحو 44.2 مليون جرعة حتى الآن، ما بين جرعات أولى وثانية.

وعرض القائم بأعمال وزير الصحة والسكان مقترحًا تمت الموافقة عليه لتعزيز المناعة ضد فيروس كورونا باستخدام الجرعة الثالثة المعززة، في ضوء ما أكدته الدراسات من أن لقاحات الجرعة الثالثة تعمل على تعزيز المناعة، وبالتالي سيتم إعطاء جرعة ثالثة للفئات السكانية الأكثر عرضة لخطر العدوى، مثل: من يعانون من نقص المناعة الأولية، أو يخضعون للعلاجات المثبطة للمناعة، وكبار السن، والأكثر عرضة للإصابة كالعاملين في القطاع الطبي.

                     
                                   

ﺗﻔﻀﻴﻼﺕ اﻟﻘﺮاء