الأربعاء 17 أغسطس 2022
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة

والدة طفل مصاب بضمور العضلات ببني سويف: جدعنة المصريين مع الطفلة رقية جددت فينا الأمل لعلاج ابني | بث مباشر

أصيب الطفل محمد والبالغ من العمر سنة وثمانية أشهر، بـ  مرض ضمور العضلات، وتسعى أسرته والتي تعيش بمحافظة بني سويف، لمحاولة جمع التبرعات من المصريين من أجل علاجه خاصة قبل بلوغه عامه الثاني.

علاج مرضى ضمور العضلات

وقالت والدة الطفل محمد المصاب بضمور العضلات في بني سويف، إنها رزقت بطفلها بعد مرور 4 أعوام على زوجها وهو الطفل الوحيد لها، مشيرة أن زوجها لا تربطه به أي علاقة قرابة من بعيد أو قريب.

وأشارت إلى أن ابنها يبلغ من العمر عام وثمانية أشهر وولد بشكل طبيعي للغاية، كما انه بدأ المشي مع عامه الأول متكئًا على الكراسي، ليصاب بحمى تسببت بعد العلاج منها على فقده القدرة على الوقوف أو المشي، لافتة إلى أنها توجهت به إلى الكثير من الأطباء الذين فشلوا في تشخيص مرضه أو أسباب ذلك.

وأوضحت أن البعض نصحها بزيارة أطباء تخصص مخ وأعصاب وفور زيارتهم وإجراء الكشف الظاهري على طفلها وإجراء عدد من الفحوصات توصلوا إلى إصابته بمرض ضمور العضلات، وضرورة سفره إلى الخارج لعلاجه خاصة وأن ثمن العلاج يصل لـ 2 مليون دولار بما يوازي 40 مليون جنيه مصري.

وأضافت أنها خلال الفترة الأخيرة فقدت هي وزوجها الأمل في علاج ابنهم، خاصة وأن تكلفة العلاج عالية للغاية ولا يقدر عليها أحد، مؤكدة أن تضامن المصريين مع الطفلة رقية المصابة بضمور العضلات ونجاحهم في التبرع وتجميع مبلغ 40 مليون جنيه في 3 أيام جددت الأمل في علاج ابنها، وهو ما دفعها وزوجها  لفتح حسابي بنكي يتبع وزارة التضامن الاجتماعي.

                     
                                   

ﺗﻔﻀﻴﻼﺕ اﻟﻘﺮاء