الأحد 02 أكتوبر 2022
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة

شخص يروي تفاصيل مصرع نجله نتيجة الإهمال الطبي بمستشفى بأسيوط: الطبيب جبس ذراعه رغم النزيف | بث مباشر

تعرض طفل يدعى محمد محمود،  للإهمال الطبي داخل مستشفى بأسيوط، بعدما خضع لعملية تجبير لذراعه الأيمن مع وجود نزيف بها وتجاهل من الطبيب المعالج وهو ما عرضه لبتر ذراعه، ثم تدهور حالته الصحية ووفاته متأثرًا بالحادث.

تفاصيل مصرع طفل بسبب الإهمال الطبي بأسيوط

وقال محمود محمد، والد الطفل، إن ابنه أثناء لهوه مع عدد من أقرانه بالشارع تعرض لحادث، مما تسبب في كسر بذراعه الأيمن، مشيرًا إلى أنه اصطحب ابنه إلى المستشفى وتم إجراء أشعة على الذراع، لكنه فوجئ بعدم وجود الطبيب من أجل تشخيص حالة ابنه المرضية.

وأشار إلى أنه نجح في الحصول على رقمه وتواصل معه تليفونيًا من أجل الحضور إلى المستشفى، لافتًا إلى أن الطبيب بعد وصوله إلى المستشفى واطلاعه على الأشعة، أقر بوجود كسر، وطلب منهم إحضار بعض المستلزمات الطبية الخاصة بتجبير الذراع.

وأكد أنه أثناء عملية تجبير الذراع لاحظ بوجود نزيف متواصل، وخروج دم من أسفل الجبيرة، ومحاولات من الطبيب بالتغاضي عنها ومحاولة إيقافها من خلال مسح الدماء بالقطن الطبي فقط، موضحًا أنه طلب من الطبيب ضرورة التوقف من أجل معرفة أسباب النزيف لكنه نهره وأكمل تجبير الزراع، وطلب منهم زياته بعد مرور أسبوع.

وأضاف أن ابنه فور وصوله إلى المستشفى فوجئ بألم شديد بزراعه، وهو ما دفعه للعودة مرة أخرى للمستشفى ليجد طبيبًا آخر يطمئنه بأن حالة ابنه جيدة، ولا تدعو للقلق، مؤكدًا أنه خلال يومين لم يحتمل ابنه الألم وهو ما دفعه للعودة مرة أخرى للمستشفى، ليكتشف أحد الأطباء خطورة الموقف ويطلب تحويل الطفل إلى مستشفى الجامعة بأسيوط بسبب توقف وصول الدماء إلى الزراع، وهو ما يستدعي بتر زراعه، وبعد مرور عدة أيام على العملية تدهورت حالته الصحية وتوفي.

                     
                                   

ﺗﻔﻀﻴﻼﺕ اﻟﻘﺮاء