الثلاثاء 04 أكتوبر 2022
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة

مسابقات لـ أسرع سرير وأفضل بيجامة.. أغرب احتفالات الكولومبيين باليوم العالمي للكسل | جراف

يحتفل الكولومبيون بـ اليوم العالمي للكسل، منذ عام 1985، ويجرون الأسرّة في الشوارع خلال اليوم الأخير من مهرجان الفنون والثقافة في بلدية إيتاغوي، جنوب ميديلين، ويعتقد المنظمون أن العالم الحديث يحتاج إلى الاسترخاء وتعلم الاستمتاع بالفن والثقافة والراحة، فضلًا عن فوائده الاقتصادية من وجهة نظرهم.

 

احتفالات العالم باليوم العالمي للكسل

ويعتقد المشاركون في ختام اليوم العالمي للكسل في كولومبيا، بأن يومًا واحدًا من الكسل، هو مثال على أن العمل ليس كل شيء في الحياة، وأن علينا أن نأخذ قسطًا من الراحة، ونسترخي في السرير دون فعل أي شيء، وهو ما يُساعد على التجديد والنشاط والاستعداد لخوض مشاق الحياة.

وتظهر احتفالات الكولومبيون، من خلال ارتداء ملابس زاهية وملونة ذات طابع مضحك بجانب جر أو حمل أسرة ذات أشكال مختلفة، وينام عليها شخص واحد أو يشاركه البعض في نيل قسط من النوم على هذا السرير المتحرك، فيما تحرص الشرطة الكولومبية على تأمين الاحتفال.

ويحظى هذا الاحتفال باهتمام كبير من الكولومبيين، رغم أن البعض قد يراه تافهًا وغير مفيد، فيما تعود الفكرة التي نالت استحسان الجميع إلى كارلوس ماريو مونتويا - أحد السكان الأصلين للمدينة، وفكّر في الاحتفال بعيدًا عن ضجيج الأعمال التجارية والصناعية التي نشتهر بها، ولكن أيضًا بالتباطؤ والاستمتاع بالحياة، وتشمل الاحتفالية عددًا من المسابقات منها مسابقة لأفضل بيجامة، شعوذة الوسائد، وسباق لأسرع سرير على عجلات.

                     
                                   

ﺗﻔﻀﻴﻼﺕ اﻟﻘﺮاء