السبت 24 فبراير 2024
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة
المشرف العام
محمود المملوك
رئيس التحرير
مروان قراعة

نساء يتحدين البطالة بصناعة العيش الشمسي بالمنيا: أسعار الدقيق رفعت والإنتاج قل النصف | بث مباشر

تتحدى نساء محافظة المنيا البطالة عن طريق العمل في منازلهن في صناعة العيش الشمسي، الذي يعد من أقدم المخبوزات، ويعود تاريخه إلى عصر الفراعنة، ولا يزال يحرصن نساء الصعيد على صناعته.

وقالت أم ناصر، مسنة تبلغ من العمر 75 عاما، إنها تعمل في صناعة العيش الشمسي منذ 10 سنوات، وأنهم يخبزون العيش بكميات كبيرة يوميا تصل إلى 50 رغيف يوميا، ويبلغ سعر الرغيف الواحد 5 جنيهات.

وأكدت أنها ورثت تلك المهنة من أجدادها، وأن جميع العاملين بالمهنة نساء، ويبلغ عددهم 6 نساء، وهو مصدر رزقهم الوحيد، مضيفة أنهم يصنعون العيش الشمسي من المياه والدقيق والخميرة فقط، ويختلف عن أي نوع خبز آخر، كما أنه له مذاقا خاصا.

واستكملت أنهم يبدأون يومهم الساعة الثالثة فجرا حتى بعد صلاة الظهر، ويأتي إليهم الزبائن من كل مكان، مشيرة إلى أن الإنتاج قل كثيرا بعد ارتفاع أسعار الدقيق، حيث أصبحوا يصنعون 50 رغيفا في اليوم بعدما كانوا يصنعون 100 رغيف في اليوم.